مأرب…انفجار أحد خزانات النفط الرئيسة في صافر

يـونــ13ــيو_متابعات

كشفت مصادر بشركة صافر لعمليات الإنتاج والاستكشاف النفطية اليمنية، عن وقوع انفجار في أحد خزانات النفط الخام الرئيسية، فجر اليوم الأربعاء.

وقالت المصادر في تصريحات لمصادر اعلامية ، إن “الانفجار وقع في خزان النفط الواقع بحقل ريدان، أثناء محاولة تعبئة الخزان الرئيس للنفط الخام استعداداً للتصدير إلى مجمع صافر، ومن ثم عبر الوايتات إلى شبوة، ونتج عنه اقتلاع المنطقة العليا للخزان بالكامل، في ثاني انفجار يطال الخزان خلال أقل من أسبوع”.

وأشارت المصادر إلى أن الانفجار لم ينتج عنه أي خسائر بالشركة، ولم تشتعل النيران في حقل ريدان الذي يتجمع فيه النفط مع المنشآت الأخرى.

ولفتت المصادر إلى أن الانفجار نتج عن إهمال الصيانة الدورية للمنشآت منذ سنوات وعدم الاهتمام بها، ما يتسبب في حصول كوارث وتدمير للشركة.

وبدأت الشركة، منتصف أكتوبر الجاري، تصدير أول شحنة من النفط الخام من حقول صافر بمحافظة مأرب، للمرة الأولى منذ توقفها مطلع العام 2015 بسبب الحرب، يتم تصديرها براً إلى منطقة “عياد” بمحافظة “شبوة”، ليتم ضخها من هناك عبر أنبوب النفط إلى ميناء النشيمة في نفس المحافظة.

وتمارس سلطات الإصلاح في محافظة مأرب عمليات نهب ممنهجة للنفط المنتج من حقول صافر منذ أربع سنوات وتستأثر به لحساب التنظيم الإخواني والقيادات النافذة فيه.

وتؤكد مصادر اقتصادية أن سلطات الإخوان في مأرب تنتج أكثر من ثلاثين ألف برميل من النفط يومياً من حقول الإنتاج في مأرب وتوزع منها نحو أربعة آلاف برميل للسوق المحلية بعد تكريرها في مصفاة مأرب.

وكانت مصادر مطلعة كشفت عن عمليات متاجرة بالمشتقات النفطية والغاز المنزلي من قبل قيادات إخوانية نافذة وتحويلها إلى السوق السوداء في مناطق الحوثيين بالتعاون مع كبار مشرفي الجماعة الحوثية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*