تعز…على خلفية واقعة اختلاس احالة مدير عام الهيئة العامة لاسر الشهداء الى نيابة الاموال العامة….والمحافظ يوجه بايقاف عمليات الاقتحام والسطو المسلح للمنازل واحالة مرتكبيها للقضاء..والحاج والاكحلي يتمردان على التوجيهات

يـونــ13ــيو_خاص

جميل الصامت_تعز

احيل مدير عام فرع الهيئة العامة لاسر الشهداء بتعز وبجانبه مختص ادارة الرعاية بالفرع الى نيابة الاموال العامة بالمحافظة
للتحقيق معهما في واقعة اختلاس مبلغ 900 الف ريال تخص 50 حالة من اسر الشهداء لعام 2018م والاستيلاء عليها .

والزم محافظ المحافظة الشئون القانونية احالة الملف الى نيابة الاموال العامة والمتابعة للقضية .

المدير العام (س م ث ) والمختص (م ع ع ) اوقفا عن العمل علي ذمة التحقيق .

نيابة الاموال بدورها طالبت ملف القضية ليتسنى لها مباشرة التحقيق في واقعة الاختلاس ،من واقع الاوليات والوثائق التي تم تزويرها وتمكن المذكورين من خلالها الاستيلاء على مستحقات 50 حالة .

الوثائق تم تحريزها لدى الشئون القانونية في المحافظة مع كافة السندات والتقارير المتعلقة بالقضية .

وكان تقرير مالي كشف الواقعة اثناء عملية الفحص والمراجعة الدورية لمكتب مالية المحافظة والذي بدوره قام بالابلاغ عن واقعة الاختلاس والاستحواذ على اكثر من 80 حالة خلال عام 2018م احيل الواقعة للشئون القانونية ..

يذكر ان الحالات المذكورة جرى صرفها بطريقة غير قانونية باسم المدير ومقربيه والاستحوذا على تلك المستحقات دون اسر الشهداء وسبق للمكتب قرر ايقاف صرفها قبل ذلك بسنوات اتضح ان المدير كان عضوا في تلك اللجنة المصدرة للتقرير وحينها كان يشغل نائبا للمدير العام وعندما شغل موقع مدير عام خلال العام 2018م استغل حالة الفوضى وقطع كروت جديدة (مخالفة) كما يسردها التقرير المالي وقام بالصرف لنفسه ومقربيه ..

*فيما المحور والشرطة يتمردان محافظ تعز يستهجن السطو المسلح على الممتلكات الخاصة في محافظته ؟!

في ظل استمرار حالة الفوضى الأمنية في مدينة تعز الخاضعة لسلطة الامر الواقع سجلة قيادتا محور وشرطة تعز تمردا جديد على توجيهات محافظ المحافظة الاستاذ نبيل شمسان ،الذي وجه خطاب شديد اللهجة في مذكرة رسمية يتهم فيها قائد محور ومدير شرطة تعز بالتقصير كقيادتين عسكرية وامنية ازاء الدور المنوط بهما قانونا في حماية الممتلكات الخاصة والعامة ،مؤكدا تكرار توجيهاته اليهما بشان ظاهرة الاعتداء والسطو المسلح على الممتلكات في عاصمة المحافظة التي يشغل موقع الرجل الاول فيها .

شدد المحافظ شمسان على ضرورة التحرك لاخلاء المنازل المغتصبة واحالة الجناة الى الجهات المختصة لمعاقبتهم ،وخص منازل بيت هائل ومنزل مهدي امين سامي في الوقت الذي ماتزال هناك مئات المنازل والعقارات مغتصبة من جماعات تنتمي الى ذات الفصيل المسلح .

واستهجن المحافظ حالة الاعتداءات المتكررة والسطو المسلح للممتلكات الخاصة ،التي تنفذها مجاميع عسكرية مسلحة تتبع اللواء 22ميكا ،تستخدم اطقم وسلاح الدولة لتنفيذ عملياتها التي قال عنها المحافظ بانها لا يقرها عرف ولا قانون ..؟!

المحافظ في اطول مذكرة نحو الداخل عنون مذكرته ب تجدد الاعتداءات المسلحة بالاطقم العسكرية والسطو على المنازل الخاصة من قبل افراد يتبعون اللواء 22ميكا .

وكشفت المذكرة عن توجيهات سابقة من لدن المحافظ لقائد محور تعز ومدير شرطتها برفم 858 – ،878وتاريخ 2019/10/17م ،وتاريخ 2019/10/30م القاضية بسرعة اخلاء منزل الاستاذ مهدي امين سامي في حي المجلية والتحقيق مع الافراد الذين اقدموا على اغتصاب المنزل واحالتهم للقضاء .

وتقول المذكرة (وما استجد بالامر وبدلا من السعي لتنفيذ التوجيهات اذ بنا نتفاجأ ببلاغ اقتحامات جديدة لمنازل تابعة لاكبر بيت تجاري على مستوي الوطن اليمني …. ومن افراد عسكريين يتبعون نفس اللواء ..)

التحدي قائم بين السلطة المحلية وقيادتا الجيش والامن المتمردتين حول منزل مهدي امين سامي الذي لم تشمله توجيهات علي محسن الاحمر الحاكم الفعلي لتعز عبر قيادات عسكرية وفصائل مسلحة تحمل مسمى الجيش الوطني والاذرع المساعدة ..؟!

بالاضافة الى منازل وعقارات لمواطنين ومنشآت تعليمية وخدمية عامة ترزح تحت الاحتلال العسكري المباشر ..

وفي تبرير وقح ومستهجن وصف بالكاذب والفضيحة ،خرج الناطق باسم محور تعز العسكري العقيد عبدالباسط البحر بتصريحات لبرنامج المساء اليمني الذي يبث من قناة بلقيس التابعة للجماعة موكدا ان عملية اقتحام منزل الاستاذ مهدي امين سامي تمت بالاتفاق معه لحماية المنزل وكذلك المنازل الاخرى .
مشيرا الى ان المنازل تقع في خطوط التماس .

وكان ناشطون اتهموا حزب الاصلاح بالوقوف وراء عملية الاقتحام والسطو المسلح للمنازل الخاصة جنوب وشرق مدينة تعز ،نظرا لان الافراد الذين نفذوا عملية الاقتحام يتبعون احد الالوية الخاضعة لسلطة الحزب ،فيما نفى الحزب ببيان اتهامه بالوقوف وراء عملية الاقتحام والسطو المسلح للمنازل بمدينة تعز .

من جهته نفى نجل الاستاذ مهدي امين سامي تصريحات الناطق باسم محور تعز وقال في منشور على صفحته في “فيسبوك” انه لا صحة للتفاهم مع والده لاحتلال منزلهم وان والده تفهم منهم ،مشيرا الى ان ما صرح به البحر لقناة بلقيس كذب وافتراء ،موكدا انه لم يتصل بوالده ولم يتصل به وليس بينهما أي معرفة.. واصفا البحر بالناطق بالكذب.
مختتما منشوره بانه “إذا لم تستح فاصنع ماشئت ومن تغدى بكذبة فما تعشى بها”
“وإذاكان المتكلم مجنون فالمستمعون أهل عقل”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*